المفهوم الموسع للالتزامات الدولية في منازعات الاستثمار

نوفمبر 29, 2021
82

رزاق حسين شبر

الاستثمار هو توظيف المال في أي نشاط أو مشروع اقتصادي يعود بالمنفعه المشروعه للبلد .
ولما كان اهم اهداف الاستثمار يتمثل في جلب رؤوس اموال اجنبيه ونقل تكنولوجيا حديثه يقابل ذلك حذر من المستثمرين الاجانب لنقل رؤوس اموالهم دون وجود ضمانات حقيقيه من الدول المضيفة بعيدا عن البيروقراطيه الاداريه والوسائل التقليديه
لذلك نشأت الحاجه لوجود نظم لحمايه تلك الاستثمارات ومنحها امتيازات وضمانات لاستمرارها وتطويرها واهمها عقد اتفاقيات تشجيع وحمايه الاستثمار وان عماد تلك الاتفاقيات تتثمل بتوسعة الإلتزام العقدي وتحويله الى التزام دولي والذي بموجبه يُلزم الدولة المضيفه للاستثمار بالوفاء باي التزامات اخرى فضلا عن الإلتزامات الوارده في تلك الاتفاقيات سواء وجدت في عقد الاستثمار أو أي التزام دولي آخر بحيث يستطيع المستثمر بموجب تلك الاتفاقيات إقامة دعوى دولية بدلا من دعوى عقدية بموجب عقد الأستثمار وبالتالي يكون المستثمر الاجنبي تحت مظلة واسعة تمنحه امتيازات اكثر .
ومن الطبيعي ان تتداخل فروع القانون في تناولها هذا الموضوع من قبيل القانون الدولي الخاص والقانون التجاري والقانون الدولي العام لكن الغلبة للصفة الدولية خصوصا في مجال التحكيم التجاري الدولي الذي غالبا مايلجأ اليه المستثمر الاجنبي طلبا لسرعة الاجراءات من جهة وعدم احاطته عادة بالتشريعات المحليه للبلد المضيف من جهة اخرى وبحثأ عن النزاهة والحيادية في حل المنازعات

التصنيفات : الاصدارات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان