اليوم العالمي للكتاب

أبريل 4, 2020
72

اليوم العالمي للكتاب

إذا كان الكتاب خير جليس في زمان الحرية والتواصل فإنه نعم السمير في زمن الكورونا ،حيث لا عمل ولا تواصل ولا تجوال…كل الأحباب اعتذروا عن استقبال أحبتهم..كل أماكن السياحة رفضت استقبال السائحين كل المصانع رفضت العاملين…كل الجامعات والمدارس والمكتبات أغلقت أبوابها بوجه عشاق العلم ..كل الاصدقاء والاقارب امتنعوا عن احتضان احبتهم خوفا منهم وعليهم. فلم تجد الإنسانية من يفتح ذراعيه لها، ولم تجد طريقا مفتوحا الا طريقين، الاول :طريق السماء لترسل من خلاله ابتهالاتها الى رب السماوات السبع والارضين السبع وما فيهن وما بينهن ورب العرش العظيم وتدعوه جل وعلا ليرفع البلاء عنها، والثاني: الكتاب…خليل العلماء والمثقفين، رسول المعرفة والحضارات، نوافذ الأمم والشعوب، ميدان المفكرين والمبدعين، أساؤوا الظن بك فقالوا إنك مُتّ في زمن التكنلوجيا ،فقلتَ لهم وهل التكنلوجيا إلا منّي وإليّ؟، قالوا زهدنا بكّ… لم تَعُدْ نافعا ، فقلتَ لهم أنا البئر المتدفقة لا ينضب ماؤها ولا ينقطع عطاؤها ولا استغناء عن فيض عذبها….
في يوم الكتاب …تحية اجلال واكبار لأقلام المبدعين..شكر وامتنان للناشرين

كوثر الغرابي
مدير دار إنكي

التصنيفات : انشطة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان